7 أشياء تجعلك تكره الهواتف الصينية

كلنا نعرف هزالة الهواتف الصينية خاصة التي تدخل إلى الأسواق العربية لكن لا يجب علينا أن ننكر لديها هواتف متطورة تستعمل دخل البلاد الصنية فقط ورائعة لكن مع الأسف  ،بل أصبح الكثير و الكثير يتهافتون على مثل هذه الهواتف ربما السبب راجع إلى كونها رخيصة في الثمن والسبب الأخر من أجل التباهي فقط أما عن الخصائص و الجودة فحدث و لا حرج وهذا ما يجعلني اكتب هذه التدوينة ، بحكم تجربتي إكتشفت 7 عجائب و غرائب إن صح التعبير عن هذه الهواتف ستجعلك بالفعل تكره وتبتعد كليا عن هذه الأخيرة تابعو معي :


7 أشياء تجعلك تكره الهواتف الصينية

1 - قد تشتري هاتفين صينين ولا تجد بهما نفس الايقونات يعني كل هاتف وخصائصه وبعض الهواتف تضغط على ايقونة الانترنت تجد نفسك داخل الاعدادات!

2 - تجد في بعض الهواتف الصينية الحديثة و خاصة منها اللمسية كاميرا أمامية ( حسب زعم و إدعاء الصين ) لكنها لا تعمل و لا توجد أي إعدادات خاصة بها في الهاتف بل حتى الهاتف لا يدعمها أصلا لأنه لا يشغل سوى شبكات GSM، و ممكن تكون مرد قطعة بلاستيك و ليست كاميرا!

3 - تجد في بعض الهواتف الصينية الحديثة و خاصة منها اللمسية خاصية الـ WIFI لكنها لا تعمل و لا توجد أي إعدادات خاصة بها في الهاتف، بإستتناء زر واحد لتشغيل أو إلغاء تشغيل الخاصية، فيظهر رمز الـ WIFI على شاشة الهاتف الرئيسية لكنه لا يقوم بأي بحث عن الشبكات و لا يخبرك بوجود أي شبكة حتى و إن كانت متوفرة في منطقتك، كما لا يمكنك القيام ببحث يدوي للسبب الذي أشرنا إليه سابقات هو غياب مكان مخصص لهذا الأمر في الهاتف و نفس الأمر مع خاصية GPS!

4 - متصفح الأنترنت في الهواتف الصينية لا يعمل و لا يمكنك إستعماله في الدخول إلى الأنترنت، فهو ليس سوى ديكور فحسب، ففي كل مرة تفتح يعطيك رسالة خطئ غريبة!

5 - عند فرمطتك للهاتف الصيني و حذفك لملفات أو تطبيقات و ألعاب و أغاني و صور تكون موجودة من الأصل في الهاتف و تحديدا في ذاكرته الداخلية فإنها تعود إلى الوجود و إلى مكانها الأصلي و بقدرة قادر بعد مدة وجيزة!

6 - لا توجد إمكانية لإزالة تطبيق أو لعبة أصلية من الهاتف الصيني ( ستظل معك إلى الأبد )!

7 - الهواتف الصينية لا تقبل رسائل تفعيل الخدمات التي ترسلها لك شركات الإتصال ك رسائل تفعيل خدمة الــ MMS أو MobileZone!

.
هل أعجبك الموضوع ؟

هناك تعليق واحد:

جميع الحقوق محفوظة مدونة سوس ©2012-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy|